Thursday, August 28, 2008

مهرجان كوارث الشعري " عامي "

كل القصايد من حناااااااااا عينيكي .. من دفااااااااااا ايديكي
عشان نبقى صرحا مع بعض من الأول انا قلت خمستلاف مرة اني مش شاعر انا هوايتي كتابة القصص , واللي بكتبه انا مقتنع تمامًا
انه عته منغولي بس النشر من باب محاولات التطوير والاستفادة من الاخطاء في محاولة للارتقاء اللي مش باينله
طريق , وكالعاده هما قصيدتين , الأولى اتكتبت بمناسبة يوم ممنوع من الغنا الىل كان معمول احتفال واعتصام ومطالبة بالافراج عن ال23 شاب من شباب ستة ابريل اللى اعتقلوا في اسكندرية عشان كانوا بيغنوا اغاني الشيخ امام , القصيدة التانيه محاولة عبيطة للاستعباط وهو شيء جيد جدًا .. أزعجتكم بالمقدمة , إلى القصايد بقه


نداء شبابي


يا شبَاب مصر


ياللّي مفيش ليكوا لون ولا حصْر


يا شباب مصر


ليه استبعدتوا حلم النّصر؟




يا شباب بيكافح


وطريقُه مالهش ملامِح


مش فارق


ساقط أو ناجح


مش فارق


فاشل او فالح


بتحاول تكسَر في حجَارة


مش ضدّ الكسر




يا شبَاب محتَاس


مش لاقي أساس


يخرج أو يبقى


كده بين الناس


ممكن تتغير لو


بدّلت هوانك بحمَاس




يا شبَاب ملهُوف


علطول محدُوف


ورا اي مصيبة


أو حتى خروف


بتخاف من النور


من غير ما تشوف !


يا شبَاب ملهوف


ما تسيب الخوف؟




يا شباب موجوع


من الغنَا ممنوع


صوتك مسموع


بيحرك فينا


أحزان ودُموع


وصرخة قوية


لأّه يا خضُوع




يا شبَاب محبوس


مسجون متعوس


حكمك مفقوس


بس ما تنساش


من بعد الضلمة


لازم فيه فانوس




يا شباب مهموم


حقّه مهضوم


سرحان في حياته


أو مدمن نوم


الحل بسيط


بس انتا تقوم


***


أنَا مش هموت




من غير تطويل وسطور وخطوط


من غير تسبيل وخضوع وسكوت


مش عايز أموت


أنا جاي عندك أستخبّى


ورا الستّارة أو في المخدّة


هتقولي ليه ؟


ايه اللى جابك؟


أصل الحكايَة الحب خدنا


خدنا لفوق سابع سما


وسط الصفير والدندنة


تسابيح ملايكة ربنا


وملاك طبيعي ليّا انَا


وحنين ايديها في عروقي


وعيونها في هيوني تحارب


قاعدين في قمة الهنَا


وسط الملايكة في بشر


واحد خسيس حاسس بحقد


حاسس بغيرة ..


كان أنَا


والشر من عقلهُ فلت


والدمّ غرّق الملاك,..


وأنا هربت


عشان مش عايز أموت


ممكن بقى


أستخبّى؟


هتقولي ليه ؟


هقول ملايكة السما


كرهوا الجريمة..


قتل الملاك أكبر جريمة..


حلفوا بعرش ربهم


وبالكتاب وبالجناح وبعضهم


لأكون غنيمَة..


وأنا هربت..


آخر فرصة


هيا انتي


مش عايز أموت


هتقولي لأ؟


ازاي بقه


ابقى ابن قديمة


دنا عشانك ارتكبت


أكبر جريمَة


ممكن بقى أستخبّى؟


هتقولي مش جوة البيوت؟


مش عايز أموت


هتقولي أنسى


مفيش مشاكل


أنَا مش ناسيكي


ولو نسيتك


ممكن أموت


أو مش هموت !

31 Comments:

Emily said...

السلام عليكم

لا أعرف ولم اقرأ للشعر الـ"عامي" كثيراً, لذا فسيكون ردي ليس بذلك "النقد" الذي سيفيد
اعجبني الموضوع لشعرك الثاني, مزيج بين مشاعر وتصورات رائعة

كما ذكرت فلن أفيدك بشي, لكنهما اعجباني .. :)

Anonymous said...

اه صحيح بمناسبة الشباب الفالح
نيجتك اخبارها ايه؟!!
ناجح ولا ..

اما القصيدة التانية
فوصلتلها

اي خدمة

حمادة said...

الاتنين جمال

افتح الماسنجريا باشا
عايز اكلمك ضروري

fire bird said...

ايه يابنى الكوارث اللى انت كاتبها دى

بصراحة الاتنين عجبونى

وبالذات الاولى دى

عجبتنى جدا

الله ينور عليك

والتانية

يمكن انا ما حسسيتهاش

عشان كده ما فهمتهاش

--------------------------------

انا بقولك رايى وبس

كصديقة

لكن مقدرش احط نفسى كناقدة

لانى ابعد ما يكون عن ذلك

-------------------------------

وبعدين انا مش معاك

فى ان اللى انت بتكتبه ده عته منغولى زى انت ما بتقول

ايه انت بتغزى العين ولا ايه

بصراحة انا قريتلك حاجات قبل كده رائعة جدا

وبتمنى ما تحرمناش من الحاجات الجميلة دى

اتمنالك المزيد من التقدم والتطور

Gannah said...

ازيك يا طارق ؟
يارب تكون بخير
بالنسبة للشعر انا احب اقرأ شعر الفصحى واسمع شعر العامية
بمعنى ان طريقة الالقاء دائما تضفى سحرا على شعر العامية
القصيدة الاولى جميلة لكن التانية فيه بينى وبينها حاجز نفسى يمكن علشان فيها ذكر الملائكة وطبعا هو على سبيل المجاز لكن هو ده اللى حصل
لكن شعرك بالفصحى اقوى
فى النهاية انا ماليش فى الشعر فيمكن اللى بقوله يكون تخاريف
تحياتى

جنّي said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

كل عام وأنتم بخير
كل عام وأنتم صائمون
كل عام وأنتم مصلون
كل عام وأنتم قائمون
كل عام وأنتم قانتون
كل عام وأنتم متصدقون
كل عام وأنتم مغفور لكم
كل عام وأنتم معتمرون
كل عام وأنتم قائمون ليلة القدر
كل عام وأمتكم الإسلامية منتصرة

اللهم بلغنا رمضان وأهلّه علينا بالسلامة والإسلام واليمن والبركات والنصر والتمكين

أخوكم
سعيد

EMMY BABY said...

عجبونى اوى

وخاصة الاولى كقصيدة لكن المعنى محبط اوى

اصلك اكلمت عن نوع شباب من ضمن انواع كتير

النوع اللامبالى السلبى اللى انا مبحبهوش

بس بجد عندك الموهبة جدا انك تكتب شعر مش قصص بس

تحياتى

ايمى

mostafa rayan said...

حلوين الأتنين

همس said...

السلام عليكم

بجد شعر بسيط فى الكلام بس جميل اوى فىالفكره والمعانى



وكل سنه وانت طيب

ورمضان كريم

Habiba said...

ازيك ياطارق

شوف يابنى

الاولى بخت الشباب انهم جم ف ظروف كده

عاشا وهى خربانه وياعالم

التانيه بقى

والله مافهمت حاجه

فهمنى ياطارق الله يكرمك

ايه موضوعها بالظبط

Habiba said...

اه
نسيت اقلك
كل سنه وانت طيب
رمضان كريم

دينا حامد said...

الكلام عجبني جدا بس الاولى حسيتها اكتر
يمكن لاني عايشاها اكتر ومحروق دمي بسببها وبسبب الصورة اللي سباب مصر بقوا عليها
ربنا يصلح الاحوال


رمضان كريم

Blue Nile said...

الاولى تحفة يا طارق
جميلة جدا
التانية مش فاهمة قصدك الصراحة
لامؤاخذة

كل سنة وانت طيب ورمضان كريم

كوارث said...

emily
يا اهلا يا اهلا
منورة يا قمر
الحمد لله انهم اعجبوكي وان شاء الله يعجبك القادم اكثر
سعيد بزيارتك

كوارث said...

Anonymous 1
نتيجتي أخبارها ايه ؟
سوداء سوداء كما هو متوقع !
اما القصيدة التانيه
فالحمد لله ان فيه حد فهمها !

كوارث said...

حمادة
اهلا وسهلا
حاضر
اوعدك هبقى افتحه

كوارث said...

fire bird
من بعض ما عندكم يا افندم
الحمد لله انت القصايد عجبوكي بس التانيه عجبتك ازايوانتي ما فهمتيهاش اصلا ؟
بالنسبة لرايك فانا شاكر ليكي جدًا ورايك مهم بالنسبة لي اكتر من رأي النقاد .. النقاد بيقروا وينقدوا بحثًا عن شهرة او مال او الخ الخ ونادرًَا للتوجيه ., انما القاريء بيقرا عشان هوا اللى المفروض يقرا
بالنسبة لموضوع العته المنغولي فراسي ناشفة قوي في الموضوع ده وانا مقتنع بكده .. انا فعلا مش شاعر ولو اتكلمنا عن الشعرا فانا شفت ناس اعتقد اني هموت قبل ما اوصل ربع مستواهم ومكانش ليهم قراء اصلا !
يعني
خليها على الله

كوارث said...

اختي جنة
سعيد بزيارتك ورأيك جدًا
ده حاجه متفق عليها جميع اللى بيقروا النوعين تقريبًا
الحمد لله ان الاولى عجبتك .. وبالنسبة للتانية فمتفهم لموقفك وان كانت الصورة رمزية مش اكتر
وهكتبلك بالفصحى بعد كده عشان اريح بالنسبة لي برضه بس لا مانع من الاستعباط شوية في العامي

كوارث said...

جنّي
ازيك يا سعيد ؟ يا رب تكون بخير
كل عام وانتا بخير يا ريس

كوارث said...

emmy baby
الحمد لله ان القصيدتين عجبوكي
وطبيعي ان الاولى هتكون اكتر لانها نداء للشباب الميت
والشباب الميت دول اوعي تفكريهم شبابنا .. لا شبابنا زي الفل .. دول قلة مندسة على شبابنا ترفض الاعلان عن نفسها !

كوارث said...

mostafa rayyan
مسالفل يا عسل

كوارث said...

همس
الله يكرمك
ثانكيو عالكلام الجامد ده
والحمد لله ان القصايد عجبتك وكل سنة وانتي طيبة
والله أكرم

كوارث said...

habiba
الاولى ده نوع من تخليص الضمير
ده اول نقد ذاتي ممكن تتخيليه موجه للآخرين !
انا أسوأ نوع ممكنفي الاشخاص دول
وقريب جدًا هكتب مقال بعنوان رسالة إلى الراكضون خلف السراب .. استنظريه !
بالنسبةى للتانيه فانا اساسا مش فاهمها
بيس
وكل سنة وانتي طيبة و الله أكرم

كوارث said...

دينا حامد
الحمد لله ان الكلام عجبك
وبالنسبة لحال الشباب
فان الله لا يغير ما بقومٍ حتى ..
وجه مش وارد الا لو انحرنا للاسوا فده وارد جدًا

الله اكرم
نورتيني

كوارث said...

blue nile
الحمد لله ان الاولى عجبتك
مش تحفة قوي يعني
بس الحمد لله على كل حال
بالنسبة للتانيه فمحدش فهمها اصلا حتى انا
وكل سنة وانتي طيبة و الله أكرم
نورتيني

تايه في وسط البلد said...

يا عيني
يا عيني يا عيني

هو الكلام ده منقدرشي نسمعه

كل سنة وانت طيب وادعو الله ان ينظر لك بعين الرحمة في هذا الشهر الكريم

الملاك said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اخى فى الله بما انى ملش فى الكتابه ومعرفش احكم على اى نص او شعر من النواحى الفنيه فساكتفى بان احيك على رسالتك التى ارد ان تصل الينا من خلال كلماتك
اخى المشكله تكمن داخل كلا منا وليس فيمن حولنا لذلك يجب ان ينظر كلا منا داخله جيدا ليكتشف السبب الحقيقى لما يحدث له ومن حوله اعاننا الله جميعا على انفسنا
اخى كل عام وانت بالف خير بمناسبة حلول شهر رمضان الكريم
دمت اخى برعاية الله

كوارث said...

تايه في وسط البلد
منور يا ريس
كل سنه وانتا طيب والله اكرم
نورتني

كوارث said...

الملاك
الله يكرمك
وشاكر لكلامك الجميل جدا واؤيدك بشدة
بس امتى كل واحد هينظر لداخله ؟

Sourah said...

ايه يا طرروق الروعة دي ، اسلوبك و لا اروع و القصايد المرة دي الاتنين احلى من بعض ، عجبوني اوي ، عجبتني في "نداء شبابي " حتة :



(( يا شبَاب محبوس

مسجون متعوس

حكمك مفقوس

بس ما تنساش

من بعد الضلمة

لازم فيه فانوس ))

و لا القصيدة التانية " انا مش هموت " اقل ما اقول عنها انها رائعة ، بي انت تقصد مين اللي كنت بتتكلم معاها ؟!! ، ادتني احساس انها مصر و لا انت رأيك ايه !!! ،، ابقى عرفني .

بالتوفيق و على فكرة كلامك جميل ، و افكارك رائعة ، و طالما جواك روح الكتابة ، اكتب ، المهم انك ماتبطلش ، اكيد هنوصل انشاء الله في يوم من الايام ...


و اخر الكلام سلااااام !!!...

كوارث said...

sourah
منورة
مش عارف اقول ايه لحضرتك والله اخجلتي تواضعي
متشكر عالتعليق الدسم قوي ده
الحمد لله ان القصيدتين عجبوكي وان شاء الله يعجبك الجاي
بالنسبة لقصيدة النداء فانا كاتبها وعارف ان كل جزء من الشباب هيعجبه جزء معين
الجزء اللى انتي اخترتيه ده بتاع الناس اللى عندها سلام نفسي لا باس به ابدًا .. ربنا يديم السعاده يا رب

بالنسبة للقصيدة التانيه
ممكن هيا
ممكن مصر
ممكن الدين نفسه
ممكن فلسطين حتى

الخلاصة ان الانسان اسير شوية معتقدات
هيحصل ايه لو حولت ولائي لفيتنام الصبح مثلا ؟ ولا حاجه هعيش وزي الفل برضه .. بس نعمل ايه بقه
مصر هيا امي